• البث الاذاعي التجريبي الخاص بالوسط afm مستمر على مدار الساعة 2424 ..  ||  • البث الاذاعي التجريبي - الوسط afm  ||  • البث الاذاعي التجريبي - الوسط afm  ||  • البث الاذاعي التجريبي - الوسط afm  ||  البث الاذاعي مرتبط باطلاق قناة الوسط الفضائية atv ومرتبط أيضا بباقة الوسط afm astudio amagazine   ||  البث الاذاعي التجريبي الخاص بالوسط afm مستمر على مدار الساعة 2424 .. ويشمل بث برامج فنية انمائية واجتماعية هادفة الى جانب بث نشرات الأخبار المحلية والدولية  ||  البث الاذاعي التجريبي الخاص بالوسط afm مستمر على مدار الساعة 2424 ..   ||  البث الاذاعي التجريبي - الوسط afm  ||  
البث الإذاعي
العدد: 2289 | الأربعاء, 20 آذار 2019 |  |
 صحافة إذاعة وتلفزيون
> آخر العناوين
20
17
*رئيسة وزراء #نيوزيلندا: دعماً للجالية المسلمة في البلاد، سيكون هناك دقيقتا صمت يوم الجمعة، كما سيتم بث رفع الآذان على المستوى الوطني في الإذاعة والتلفزيون*

 

19
17
"المركزية": وزراء القوات سيطالبون في جلسة مجلس الوزراء غدا بارجاء البحث في خطة الكهرباء لمزيد من الدرس

 

19
16
الخارجية الأميركية: نواصل مناقشة العقوبات المفروضة على إيران مع شركائنا في العراق

 

19
16
مجلس العموم البريطاني يعقد جلسة استثنائية لمناقشة تطورات اتفاق بريكست بعد طلب رئيسة الوزراء تمديد الخروج من الاتحاد الأوروبي

 

19
16
وزير الخارجية الفرنسي: الاتحاد الأوروبي سيرفض طلب تأجيل خروج بريطانيا ما لم يقدم ضمانات كافية

 

19
15
رئيس الوزراء الأسترالي يصف تصريحات أردوغان حول مجزرة المسجدين في نيوزيلندا بأنها "متهورة ومسيئة"

 

19
15
البيت الأبيض: ترامب يلتقي نتنياهو في واشنطن الأسبوع المقبل

 

19
14
رئيس المجلس الأوروبي: تأجيل بريكست لفترة قصيرة ممكن في حال وافق البرلمان البريطاني على الاتفاق

 

19
14
ترامب: سنبقي قرابة الـ 400 جندي أميركي في شمال شرق سوريا

 

19
14
أ.ف.ب: نتانياهو وبومبيو يتعهدان بالعمل لمواجهة "العدوان" الإيراني

 

19
13
المجلس الاعلى للصيد يفتح موسم الصيد من 1 ايلول 2019 لغاية 15 شباط 2020 ويطلب من الجهات الامنية التشدّد في منع الصيد بواسطة الشباك والآلات الكهربائية

 

19
13
المجلس الاعلى للصيد يفتح موسم الصيد من 1 ايلول 2019 لغاية 15 شباط 2020 ويطلب من الجهات الامنية التشدّد في منع الصيد بواسطة الشباك والآلات الكهربائية

 

19
12
"المركزية": وزراء القوات سيطالبون في جلسة مجلس الوزراء غدا بارجاء البحث في خطة الكهرباء لمزيد من الدرس

 

19
12
الخارجية الأميركية: بومبيو وولي العهد السعودي اتفقا على ضرورة التزام الأطراف اليمنية باتفاق السويد

 

19
12
ترامب: سنقضي على آخر معاقل تنظيم "داعش" في سوريا هذه الليلة

 

19
11
المجلس الاعلى للصيد يفتح موسم الصيد من 1 ايلول 2019 لغاية 15 شباط 2020 ويطلب من الجهات الامنية التشدّد في منع الصيد بواسطة الشباك والآلات الكهربائية

 

19
11
أ.ف.ب: نتانياهو وبومبيو يتعهدان بالعمل لمواجهة "العدوان" الإيراني

 

19
11
أ.ف.ب: نتانياهو وبومبيو يتعهدان بالعمل لمواجهة "العدوان" الإيراني

 

19
11
اجتماع لجنة الإشراف العليا على برنامج المساعدات الأميركية والبريطانية لحماية الحدود البرية

 

19
11
رئيس المجلس الأوروبي: تأجيل بريكست لفترة قصيرة ممكن في حال وافق البرلمان البريطاني على الاتفاق

 

19
10
نتنياهو: بحثنا مع الجانب الأميركي تصعيد الضغوط على إيران

 

19
10
نتنياهو: نعمل بالتنسيق مع الولايات المتحدة لتحقيق السلام في المنطقة

 

19
10
نتنياهو: نطالب المجتمع الدولي الاعتراف بالسيادة الإسرائيلية على الجولان

 

19
10
نتنياهو في مؤتمر صحافي مع بومبيو: سنواصل العمل لمنع إيران تزويد حزب الله بالسلاح

 

16
02
بحث المدير العام للأمن العام اللواء عباس ابراهيم مع مبعوث الأمم المتحدة إلى سوريا غير بيدرسون، الأوضاع العامة وشؤون النازحين السوريين في لبنان

 

16
02
فرنسا تطالب ضمانات من رئيسة الوزراء البريطانية لدعم تأجيل البريكست

 

16
02
فرنسا تطالب ضمانات من رئيسة الوزراء البريطانية لدعم تأجيل البريكست

 

16
02
OTV : اقرار اقتراح قانون الرامي لانشاء المنطقة الاقتصادية الخاصة في قضاء البترون بعد التصويت عليه

 

16
02
الرئيس عون استقبل سفراء الدول الاعضاء في المنظمة الدولية للفرنكوفونية بمناسبة اليوم العالمي للفرنكوفونية

 

16
01
"أ.ف.ب": كازاخستان تغير رسميا اسم عاصمتها الى "نور سلطان" تيمنا بالرئيس السابق نزارباييف

 

16
01
الرئيس عون: وحده تقبّل الآخر باختلافه وتشابهه يتيح التعايش ولبنان بمجتمعه التعددي منصّة لتعلّم العيش المشترك

 

16
01
البخاري من دار الفتوى: المملكة حريصة على أمن واستقرار لبنان ورفع المملكة الحظر عن سفر رعاياها سينعكس إيجابا على الاقتصاد والسياحة

 

16
01
بزي: بري في صدد الدعوة الى جلسات نيابية شهرياً، أول 15 يوماً من الشهر تكون جلسات تشريعية اما في القسم الثاني من الشهر فللأسئلة والاجوبة وعلى الحكومة الاجابة

 

16
01
بري: مكافحة الفساد يمكن اختصارها بكلمتين: "تطبيق القانون"، وهناك 43 لم يُطبق حتى الآن

 

16
01
وزارة الداخلية التركية: قائدا الجيش التركي والايراني يتفقان على مواصلة العمليات المشتركة ضد المسلحين الأكراد "لبعض الوقت"

 

16
01
ندى بستاني: من على متن الباخرة جانوس ٢ في مرفأ بيروت نعلن الإنتقال من المراحل التحضيرية لعمليات الإستكشاف بالبحر اللبناني إلى مرحلة التنفيذ

 

16
00
فادي جريصاتي: نطمئن أن العمل منذ ٢٠١٢ بما خص البترول والغاز يتم بطريقة حرفية مع دراسة الأثر البيئي وذاهبون الى ايام افضل اقتصاديا وبيئيا

 

16
00
وزارة الداخلية التركية: قائدا الجيش التركي والايراني يتفقان على مواصلة العمليات المشتركة ضد المسلحين الأكراد "لبعض الوقت"

 

16
00
رويترز نقلا عن مسؤول في الخارجية الأميركية: واشنطن تمنح العراق إعفاء مدته 90 يوما لاستيراد الطاقة من إيران

 

16
00
جبق تفقد مستشفى رفيق الحريري وأكد رعايتها التامة: سنحقق حلم الرئيس الشهيد بجعل المستشفى واجهة نموذجية لبنانية وعربية

 

16
00
OTV: امن الدولة داهم مكتب احد اكبر السماسرة في الدكوانة من عائلة ح. واوقف جميع الموجودين وضبط مستندات والتحقيق مستمر

 

16
00
otv: التحقيق مع الموقوفين في مكتب السمسرة في الدكوانة قد يتوسع نظرا الى حجم المخالفات

 

16
00
بحث المدير العام للأمن العام اللواء عباس ابراهيم مع مبعوث الأمم المتحدة إلى سوريا غير بيدرسون، الأوضاع العامة وشؤون النازحين السوريين في لبنان

 

15
59
نائب رئيس الوزراء الجزائري العمامرة: ما يحصل في الجزائر تطوّر طبيعي لبعث نظام سياسي جديد

 

15
59
وزير الداخلية الفرنسي يحظر 4 جمعيات بينها "الزهراء" التي تروّج لحزب الله

 

12
59
اعلنت وزيرة الطاقة والمياه ندى بستاني من على متن الباخرة جانوس 2 في مرفأ بيروت، “الانتقال من المراحل التحضيرية لعمليات الاستكشاف بالبحر اللبناني إلى مرحلة التنفيذ”.

 

12
59
المبعوث الأممي إلى ليبيا: عقد المؤتمر الليبي الموسع سيتم في 14 - 16 نيسان المقبل

 

12
50
باسيل: أريد أن أخصص البترون بمشروع خاص بها والذي قد بدأته الرابطة المارونية نظراً للحوافز التنافسية الموجودة فيها

 

11
39
OTV : اقرار اقتراح قانون الرامي لانشاء المنطقة الاقتصادية الخاصة في قضاء البترون بعد التصويت عليه

 

11
39
أول مرشح رسمي لفرعية طرابلس المهندس يحيى مولود هو اول من قدم أوراقه رسمياً لانتخابات طرابلس الفرعية وبذلك تكون سقطت كل فرضيات التذكية

 

11
39
بومبيو: لا تغيير في السياسة الأمريكية تجاه عملية السلام في الشرق الأوسط

 

11
32
أول مرشح رسمي لفرعية طرابلس المهندس يحيى مولود هو اول من قدم أوراقه رسمياً لانتخابات طرابلس الفرعية وبذلك تكون سقطت كل فرضيات التذكية

 

11
31
يان كوبيش بعد لقائه باسيل، يشير الى توافق داخلي في لبنان على وجوب بذل الجهود ورؤية نتائج ملموسة لعودة السوريين في اقرب وقت ممكن

 

11
27
بومبيو: لا تغيير في السياسة الأمريكية تجاه عملية السلام في الشرق الأوسط -نسعى الى ايجاد حل للازمة الخليجية

 

11
20
بري دعا الى عقد جلسة للأسئلة والاجوبة عند الحادية عشرة من يوم الاربعاء 27 من الشهر الحالي وقد تمّ توزيع جدول الاسئلة على النواب

 

11
19
الحريري: بين تحقيق التحول الرقمي وهو خطوة أساسية يجب اتخاذها على صعيد البنية التحتية، والابتكار، هناك أمور كبيرة يستلزم كل منها ورشة عمل حولها

 

11
19
الرئيس عون استقبل المبعوث الخاص لأمين عام الأمم المتحدة إلى سوريا غير بيدرسون على رأس وفد، وتناول البحث انعكاسات الحرب السورية على لبنان لاسيّما موضوع النازحين

 

11
19
هادي حبيش: لإصلاح النصوص من خلال فتح الباب لمحاكمة الرؤساء والوزراء كما وفتح الباب أمام هيئات الرقابة لمحاربة الفساد وتوسيع صلاحياتها لكي تطال كل المؤسسات الرسمية في لبنان

 

10
04
رئيس مجلس الشيوخ في كازاخستان قاسم جومارت توكايف يؤدي اليمين الدستورية رئيسا مؤقتا للبلاد

 

10
04
رئيس مجلس الشيوخ في كازاخستان قاسم جومارت توكايف يؤدي اليمين الدستورية رئيسا مؤقتا للبلاد

 

07
53
التحكم المروري: حركة المرور كثيفة على اوتوستراد الرئيس الهراوي باتجاه جسر العدلية حتى الاشرفيه

 

07
43
سبوتنيك: الجيش الإسرائيلي يقتحم قبر يوسف في مدينة نابلس الفلسطينية ومواجهات عنيفة بين السكان والقوات الاسرائيلية

 

07
42
مصادر الرئاسة الأولى لـ"السياسة" الكويتية: الجميع حريص على وحدة الحكومة وليس من مصلحة أحد التفريط بها في ظل الظروف الصعبة التي يمر بها البلد

 

07
42
الصحة الفلسطينية: مقتل فلسطينيين اثنين برصاص الجيش الإسرائيلي بمدينة نابلس شمال الضفة الغربية

 

07
42
مصادر وزارية لـ"اللواء": نستبعد قيام اي خلاف داخل جلسة مجلس الوزراء هذا الخميس حول ملف تعيين المجلس العسكري

 

07
42
مصدر وزاري لـ "الحياة": لا يمكن للبنان أن يعيد زهاء مليون ونصف المليون نازح ضمن فترة قصيرة، لأن الأمر يرتبط بالوضعين الميداني والسياسي في سوريا

 

07
42
رئيس وزراء أستراليا يصف تصريحات أردوغان بعد مجزرة كرايست تشيرش بأنها "متهورة" و"مشينة"

 

07
41
ولي العهد السعودي محمد بن سلمان يبحث المستجدات الدولية مع وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو

 

07
41
اختتمت احتفالات مهرجان فالاس في مدينة فالنسيا بإسبانيا، حيث يقام في كل عام، وأحتفل أكثر من مليون شخص بقدوم الربيع في هذا المهرجان الضخم

 

07
41
انباء عن مقتل فلسطينيين فجر اليوم، في مواجهات مع القوات الاسرائيلية وقعت في مدينة نابلس شمال الضفة الغربية

 

07
41
"أ.ف.ب" نقلاً عن وزارة الصحة:مقتل فلسطينيَّين اثنين بأيدي الجيش الإسرائيلي خلال مواجهات في الضفة الغربية

 

07
41
النائب ادغار طرابلسي لصوت لبنان 100,5: المعركة ضد الفساد هي معركة جدية وليست شعاراً، وآن الاوان لأن نزيل هذا السرطان من وسطنا فلبنان لم يعد يحتمل

 

07
39
ارتفع سعر صفيحتي البنزين 95 و98 أوكتان 500 ليرة لبنانية، بينما ارتفع سعر الديزل 100 ليرة والغاز 200 ليرة

 

07
34
قال الوزير جبران باسيل انه بعد قانون رفع السرية المصرفية الذي قدمناه اعددنا قانون رفع الحصانة

 

07
33
  قالت مصادر إعلامية جزائرية أن الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة سيغادر الحكم في 28 نيسان/ أبريل.

 

 
> نقل مباشر
11
21
الحريري خلال ورشة عمل "خريطة الاقتصاد الرقمي": يجب تحديد الادوار في الاقتصاد الرقمي والمضي قدماً وتعزيز الاولويات والخطة التي سيتم تنفيذها في اسرع وقت ممكن

 

11
21
الحريري: في حال فشلنا في العمل سوياً، لن نتمكن من تحقيق هدف الاقتصاد الرقمي وهذه مشكلتنا في لبنان، نحن نتنافس مع الآخرين بحجة ان كل منا يمكن ان يقدم الافضل

 

11
20
الحريري: حين نتحدث عن معيار التحويل الرقمي، فإن مرتبة لبنان هي 105، و67% في ما يتعلق بالتحويل و 40% في ما يتعلق بتبني هذه التحويلات

 

11
20
الحريري: لا نعرف لماذا نحن متأخرون في لبنان ولذلك يجب ان نعمل بسرعة

 

11
20
الحريري: التحول الرقمي من اهم الخطوات لتحقيق أمّة مبتكرة

 

11
20
الحريري: في ما يتعلقق بالتنافس العالمي مرتبة لبنان 61%، و 49% من معدل الابتكار

 

11
20
الحريري: المسألة الرقمية هي العنصر الناقص لتحويل المشاكل الى حلول

 

11
20
الحريري: بين تحقيق التحول الرقمي وهو خطوة أساسية يجب اتخاذها على صعيد البنية التحتية، والابتكار، هناك أمور كبيرة يستلزم كل منها ورشة عمل حولها

 

19
14
الحريري: الاستقرار السياسي وقيامنا بالإصلاحات يعزّزان السياحة، ومتأكد بأنّ هذا الصيف سيشهد زخماً كبيراً

 

19
14
الحريري: الخلافات السياسية مقتل لبنان

 

19
12
لحريري: السياحة من اهم القطاعات الانتاجية في لبنان ولكن مشكلتنا اننا بخلافاتنا ابعدنا السياح

 

19
11
الحريري: مشاكلنا الداخلية اضعفت القطاع السياحي ومـتأكد ان اللبناني قادر على تفعيل هذا القطاع من جديد

 

19
11
الحريري: الاستقرار السياسي وقيامنا بالإصلاحات يعزّزان السياحة، ومتأكد بأنّ هذا الصيف سيشهد زخماً كبيراً

 

06
36
حزب الله يبارك للشعب الفلسطيني وفصائله المقاومة عملية سلفيت البطولية

 

06
35
حزب الله: منفذ العملية الشجاع أظهر أن الشباب الفلسطيني مصمم على تحرير أرضه مستخدماً كل الوسائل

 

06
35
حزب الله: عملية سلفيت شكّلت إضافة نوعية في تطورأسلوب المقاومة وقدرتها على اختراق الإجراءات الأمنية الصهيونية

 

20
50
حزب الله: الشعب الفلسطيني أكد مجدداً أن صفقة القرن المزعومة ولدت ميتةً وأن مستقبل فلسطين هو الحرية

 

17
48
وزير الدفاع الأميركي: خطة خفض القوات في سوريا مستمرة

 

16
21
بلدية أوتريخت الهولندية: إقفال مختلف مدارس وجامعات المدينة ولم يتم العثور على مطلق النار حتى الآن

 

16
21
ألمانيا تشدد عمليات التدقيق على طول الحدود الهولندية

 

16
03
الشرطة الهولندية لا تستبعد الدافع الإرهابي وراء حادث إطلاق النار في أوتريخت

 

16
03
رئيس الوزراء الهولندي يرجح سقوط عدد من الضحايا في أوتريخت والشرطة الهولندية تتحدث عن سقوط أكثر من قتيل

 

16
03
مقتل 3 أشخاص في حادث إطلاق النار بمدينة أوتريخت الهولندية

 

14
55
رئيس وكالة مكافحة الإرهاب الهولندية: إطلاق نار في مواقع عدة في أوتريخت والمسلح ما زال طليقاً

 

14
55
قوات الأمن الهولندية تعزز الإجراءات الأمنية في المطارات والمواقع العامة الحيوية

 

14
55
الشرطة الهولندية: نبحث عن مطلق النار بكل الوسائل الممكنة

 

14
55
مطلق النار على الترامواي في مدينة اوتريخت لا يزال طليقا

 

14
53
السلطات الهولندية تلقت إنذارا باستهداف محطات قطارات السبت الماضي

 

14
53
الشرطة الهولندية: إصابات في إطلاق نار في مدينة أوتريخت

 

14
52
الشرطة الهولندية تطلب من سكان أوتريخت إفساح المجال أمام طواقم الإسعاف

 

14
52
إصابة 9 بإطلاق النار في أوتريخت

 

14
52
رئيس الوزراء الهولندي: الحكومة تجري محادثات أزمة بعد واقعة إطلاق النار في أوتريخت

 

14
49
رئيس وكالة مكافحة الإرهاب الهولندية: إطلاق نار في مواقع عدة في أوتريخت والمسلح ما زال طليقاً

 

14
49
السلطات الهولندية تطلب إغلاق المساجد اليوم بعد إطلاق النار في مدينة أوتريخت

 

14
49
مطلق النار على الترامواي في مدينة اوتريخت لا يزال طليقا

 

14
49
قوات الأمن الهولندية تعزز الإجراءات الأمنية في المطارات والمواقع العامة الحيوية

 

06
53
فيسبوك يحذف 1.5 مليون فيديو لهجوم نيوزيلندا

 

21
43
محتجون من السترات الصفراء ينهبون ويحرقون محال تجارية في العاصمة باريس

 

20
27
انطلاق تظاهرة من أمام متحف آيا صوفيا في إسطنبول احتجاجًا على مذبحة المسجدين في نيوزيلندا

 

20
26
الرئيس التركي يدعو نيوزيلندا إلى إنزال أشد العقوبة بحق مرتكب المجزرة التي أودت بحياة أكثر من 50 شخصًا، وعدم الاكتفاء بالزج به في السجن لفترة

 

15
57
وزير الداخلية الفرنسي كريستوف كاستانير يطلب من الشرطة التعامل بأعلى درجة من الحزم مع تظاهرات السترات الصفر

 

15
57
إحراق سيارات للشرطة خلال تظاهرات باريس

 

15
57
قوات الامن الفرنسية تطلب من متظاهري السترات الصفر ترك جادة الشانزليزيه تمهيدا لمواجهة مع المخربين

 

15
52
تظاهرات السترات الصفر في باريس تصل الشانزليزيه وعمليات حرق ونهب

 

15
52
الشرطة الفرنسية تستخدم الغاز وخراطيم المياه لتفريق المتظاهرين بباريس

 

15
51
وزير الداخلية الفرنسي كريستوف كاستانير يطلب من الشرطة التعامل بأعلى درجة من الحزم مع تظاهرات السترات الصفر

 

15
51
وكالة الأنباء الفرنسية: عناصر من محتجي السترات الصفر يقومون بنهب محلات الشانزلزيه بباريس

 

15
51
قوات الامن الفرنسية تطلب من متظاهري السترات الصفر ترك جادة الشانزليزيه تمهيدا لمواجهة مع المخربين

 

15
51
إحراق سيارات للشرطة خلال تظاهرات باريس

 

15
51
تظاهرات السترات الصفر في باريس تصل الشانزليزيه وعمليات حرق ونهب

 

15
47
تظاهرات السترات الصفر في باريس تصل الشانزليزيه وعمليات حرق ونهب

 

08
35
منفذ هجوم نيوزيلندا الإرهابي يمثل أمام المحكمة العليا في الخامس من نيسان القادم

 

08
35
أنباء عن وفاة أردني ثالث من مصابي هجوم نيوزيلندا الإرهابي

 

08
34
بدأت نيوزيلندا اليوم تشييع ضحايا الهجوم الإرهابي في مدينة كرايس تشيرش والذي أسفر عن مقتل 49 شخصاً وإصابة 42 آخرين

 

08
34
مجلس الأمن يندد بـ«الهجوم الإرهابي الشنيع» على المصلين في نيوزيلندا

 

08
34
رويترز نقلا عن مسؤول تركي كبير: منفذ هجوم نيوزيلاندا زار تركيا وتحركاته واتصالاته أثناء وجوده هناك تخضع للتحقيق

 

08
33
رئيسة وزراء نيوزيلندا: التحقيقات لا تزال جارية مع 3 أشخاص اعتقلوا على خلفية الاعتداء

 

08
33
رئيسة وزراء نيوزيلندا: نعمل على كشف ملابسات الاعتداء على المسجدين

 

08
33
رئيسة وزراء نيوزيلندا: نتواصل مع عدة دول لتوفير معلومات بشأن الاعتداء

 

08
33
رئيسة وزراء نيوزيلندا: المتهم لم يكن مراقبا من قبل أجهزة الاستخبارات في أستراليا ونيوزيلندا

 

08
32
رئيسة وزراء نيوزيلندا: الشرطة في حالة يقظة عالية وأحث المواطنين على البقاء بمنازلهم

 

08
32
أ ف ب: منفذ الاعتداء على مسجدين في نيوزيلندا يمثل أمام المحكمة بتهمة القتل

 

08
32
منفذ الاعتداء على مسجدين في نيوزيلندا سيبقى رهن الاحتجاز دون إمكانية الإفراج عنه بكفالة

 

08
31
منفذ هجوم نيوزيلندا الإرهابي يمثل أمام المحكمة العليا في الخامس من نيسان القادم

 

08
31
بدء تشييع ضحايا الاعتداء الإرهابي في نيوزيلندا

 

08
31
شرطة نيوزيلندا تطلق سراح أحد الموقوفين بالهجوم الإرهابي على مسجدين

 

08
30
مجلس الأمن يندد بـ«الهجوم الإرهابي الشنيع» على المصلين في نيوزيلندا

 

07
52
"مرحبا أخي".. هكذا رحب أحد ضحايا مجزرة نيوزيلندا بالسفاح عند دخوله المسجد

 

07
45
لقاء الأحزاب دان الاعتداء الارهابي في نيوزيلندا: العالم يقف اليوم أمام تحدٍ تاريخي لمواجهة حالة "التطرف"

 

07
43
رئيسة وزراء نيوزيلندا: منفذ الهجوم على المسجدين كان لديه ترخيص لحمل السلاح

 

07
42
رئيسة وزراء نيوزيلندا: التحقيقات لا تزال متواصلة مع 3 أشخاص اعتقلوا على خلفية الاعتداء

 

07
40
رئيسة وزراء نيوزيلندا: حان الوقت لتغيير قوانين حيازة السلاح في البلاد

 

19
37
ارتفاع عدد ضحايا الهجوم الإرهابي في نيوزيلندا إلى 50 قتيلا

 

19
27
البيت الأبيض: ترامب سيوقع اليوم على فيتو ضد قرار الكونغرس إلغاء حالة الطوارئ على الحدود

 

19
27
نيوزيلندا: عمدة "كرايستشيرش" تطلب من المواطنين البقاء في منازلهم وعدم الخروج

 

 
تصفح جريدة الوسط
image-20180321-104958.jpg
   العدد 24  العدد 23  العدد 22 العدد 21   العدد 20    العدد 19   العدد 18   العدد 17   العدد 16  العدد 15 

المزيد ...

 
بلديات
» تعميم من الحريري للإدارات والبلديات
» قمرالدين غادر إلى مدريد للمشاركة في مؤتمر أثار النزوح السوري على المجتمعات المضيفة
» حملات تشجير في بوداي
» جلسة حوارية في بلدية دير عمار حول العنف الاجتماعي (مصور)
» رئيس بلدية المنية ظافر زريقة ينعى عضو البلدية السابق الدكتور علي عمر زريقة
» افتتاح مركز بلدية حارة حريك للتوجيه والإرشاد الأسري
» بلدية بشري تكرم تلاميذ المنطقة
» يوم ترفيهي للاطفال في حديقة الملك فهد طرابلس
 
r_ad1.gif
 
 
صحافة إذاعة وتلفزيون
» أسرار الصحف اللبنانية ليوم الأربعاء 20ـ3ـ2019
» عناوين الصحف اللبنانية ليوم الأربعاء 20ـ3ـ2019
» أسرار الصحف اللبنانية ليوم الثلاثاء 19-03-2019
» عناوين الصحف اللبنانية ليوم الثلاثاء 19-03-2019
» عناوين الصحف اللبنانية ليوم السبت 16-03-2019
 
r_ad5.gif
 
افتتاحيات الصحف ليوم الإثنين 10 أيلول 2018

sub_had1.gif

الوسط اللبنانية | العدد التجريبي: 2289 | 10-09-2018 | 07:46
الوسط الإخبارية
 
 
 افتتاحية صحيفة النهار

الحكومة وأصحاب المولدات : من يربح المعركة؟

انقضى من أيلول ثلثه، ولم يعد أمام أصحاب المولدات لتركيب عدادات للمشتركين تنفيذاً لقرار وزارة الاقتصاد والتجارة سوى 20 يوماً. أي خطوة لم تبدأ بعد. أصحاب المولدات يراهنون على إسقاط القرار، وأصحاب الشركات التي تبيع الأدوات الكهربائية لم يحملوا القرار على محمل الجد فلم يستوردوا العدادات الكافية لتلبية حاجات السوق، والتمديدات الجديدة التي يجب أن ينطلق العمل بها من أصحاب المولدات لم تسلك طريقها. معطيات مجمدة تؤكد عدم وجود نية لالتزام القانون لدى أصحاب المولدات الذين يراهنون على التناقض بين الوزراء المعنيين، وعلى دعم بلديات شريكة لهم، وعلى خوف المواطن من انقطاع التيار عنه، وهو الذي يشكل متراساً لهؤلاء في مواجهة قرار الوزارة.

 

وزير الاقتصاد رائد خوري الذي اتخذ القرار قبل أكثر من سنة، ثم عاد فأرجأ تنفيذه، قبل أن يعود اليه في زمن تصريف الأعمال، مصرّ على التنفيذ في الموعد الجديد آخر الشهر الجاري. وقد اجتمع مع وزيري الداخلية والطاقة للتنسيق وضمان تطبيق القرار، قبل أن يدخل وزير العدل على الخط ويفتح باب التفاوض مع أصحاب المولدات الذين استقووا به. لكن الوزراء الذين علموا بالقرار لم يضعوا له خطة تنفيذية بل خرج أحدهم ليحيل المهمة على البلديات لمراقبة التطبيق، والمشتركين لتقديم شكاوى على أصحاب المولدات اذا تخلفوا عن التنفيذ، من دون تقديم ضمانات للأفراد لعدم التحامل عليهم وقطع التيار عنهم، علماً أن الدولة لا تملك خطة بديلة (كما هي الحال في زحلة)، وقد لا تتمكن من الضغط على أصحاب المولدات لعدم قطع التيار الكهربائي ما دامت تتبع قطاعاً خاصاً ولو غير مشرّع الا بقوة الامر الواقع.

 

وقد صدر عما يسمى “اللجنة المركزية لتجمع مالكي المولدات الخاصة في لبنان” بيان رد على الوزير رائد خوري مما فيه:

 

“مجدداً يتحفنا وزير الإقتصاد والتجارة رائد خوري ببيان صادر عنه بعيد عن الواقع كل البعد، فبعد استخدامه نعوتاً تضعنا في خانة المافيات والسارقين والفاسدين و الكارتيلات على غرار تجار المخدرات ، اذهلنا ببيان موجه لوزارة الداخلية، يطلب فيه من قوى الأمن الداخلي مصادرة أملاكنا وأرزاقنا بدون وجه حق أو مسوّغٍ قانوني في حال تخلفنا عن تطبيق القرار .

ما زاد ذهولنا هو ان تهديداته هذه وتعسفه في ممارسة السلطة جاءت بعد تدخل وزير العدل سليم جريصاتي الذي كان قد تمنى علينا قبل أيام التهدئة وعدم التصعيد ريثما يتم التوصل إلى الحلول المرجوة قبل الأول من تشرين الأول، وأكد فتح قنوات حوار مبدياً استعداده لرعاية اللقاءات المكثفة بيننا وبين وزارتي الطاقة والإقتصاد، وقد تعهدت الاخيرة إصدار ملحق تعديلي للقرار ويا ولكن للأسف عوض الوفاء بالتعهد طالعنا سيل التهديدات بالثبور وعظائم الامور.

من جهتنا وبعد إجتماعنا مع وزير الطاقة في الخامس من أيلول الجاري والبدء بوضع خريطة طريق مجدية بالنسبة للتسعيرة، فوجئنا بمسارعة وزير الإقتصاد الى إصدار البيان كأنه يتعمد التشويش وتخريب المفاوضات الدائرة للتوصل إلى حلول مرضية، والإصرار على أخذنا وأخذ البلد إلى المجهول، ما يعبر عن عدم مسؤولية وعدم جدية في التعاطي من هذا الشخص بالتحديد.

بناء على ما تقدم قد نجد أنفسنا مرغمين على اللجوء ثانية إلى اسلوب التصعيد بعد تعنت وافتراء وتهديد وزير الإقتصاد ونعلن:

أولا: قطع العلاقات والمشاورات مع وزير الإقتصاد لأنه لا يمكننا أن نتفاوض مع شخص تحت التهديد، متحفظين عن إمكان إلتزام تركيب العدادات.

ثانيا: عدم الرضوخ والتنازل عن مصالحنا أياً كانت الضغوط والتضحيات للدفاع عن حقوقنا ولن يستطيع أحد سلبنا إياها.

ثالثا: إلتزام اللقاءات مع وزير الطاقة وتكثيف الجلسات التقنية للتوصل إلى تسعيرة عادلة ومنطقية ومرضية لجميع الأطراف.

رابعا: الإصرار على الحوار والمقاربة العلمية والتعامل بمنطق بهذا الملف، لأننا أصحاب حوار وعلم ولأننا منطقيون في طروحاتنا”.

********************************************

 

افتتاحية صحيفة الحياة

 

محكمة الحريري: مرافعات «الفرصة الأخيرة» والحكم في ٢٠١٩ بعد مراجعة القضاة ٣١٢٨ قرينة

سيكون اللبنانيون بدءاً من غد على موعد مع وقائع مثيرة من المرحلة الثالثة من مراحل محاكمة المتهمين باغتيال الرئيس الشهيد رفيق الحريري، اذ تشهد قاعة غرفة الدرجة الأولى في المحكمة، في لايدسندام في ضواحي لاهاي، الفرصة الأخيرة المتاحة أمام كل من الادعاء وفريق الدفاع عن المتهمين بالتورط في القضية، إضافة إلى وكلاء المتضررين من جريمة ١٤ شباط (فبراير) ٢٠٠٥، كي يدافعوا عن وجهة نظرهم وعن الأدلة والقرائن التي قدمها كل منهم، لإقناع المحكمة بالخلاصة التي توصل إليها.

وقالت الناطقة باسم المحكمة وجد رمضان لـ «الحياة» إن الجلسات التي دعا إليها رئيس الغرفة القاضي ديفيد راي ستخصص لمرافعات الفرقاء الثلاثة النهائية، والتي سيحاولون من خلالها تثبيت ما سبق أن عرضوه خلال السنوات الأربع الماضية في الجلسات التي عقدت. الادعاء سيسعى إلى تأكيد متانة الأدلة التي قدمها ضد المتهمين الأربعة المنتمين إلى «حزب الله» (سليم جميل عياش، حسن حبيب مرعي، حسين حسن عنيسي وأسد حسين صبرا) وأنها لا يرقى إليها الشك المعقول، ومحامو الدفاع الذين عينهم مكتب الدفاع في المحكمة، سيذكّرون في مرافعاتهم بحججهم المشككة بأدلة مكتب المدعي العام وبالقرائن التي عرضها خلال سنوات المحاكمة السابقة، لا سيما دليل الاتصالات الخليوية الذي استند اليه الادعاء ليبرهن أنهم راقبوا الحريري وتنقلاته، وأنهم تواجدوا في منطقة مسرح الجريمة عند وقوعها وأنهم لفقوا ما اعتبره «الإعلان الكاذب» بتبني أحمد أبوعدس لها عبر شريط مسجل (خصوصا عنيسي وصبرا).

 

وكانت المحكمة ألغت المحاكمة عن القيادي في «حزب الله» مصطفى بدر الدين بعدما كان من بين ٥ متهمين في القرار الاتهامي، إثر مقتله في سورية، لكن اسمه بقي يتردد في وقائع المحاكمة وبعض الشهادات كواحد من المخططين لمراقبة الحريري ثم تنفيذ العملية.

 

أما وكلاء المتضررين فسيطرحون مدى الأذى الذي لحق بهم جراء الجريمة نتيجة فقدانهم أحبة وأقارب أو إصابتهم بسبب الانفجار الذي استهدف موكب الحريري آنذاك وأدى إلى سقوط ٢١ ضحية أخرى بينهم عدد من المرافقين الشخصيين لرئيس الحكومة السابق.

 

وأهمية هذه المرافعات، أن الأطراف الثلاثة، وخصوصاً الادعاء والدفاع، سيستخدمون أفضل وسائل الإقناع التي لديهم لإقناع قضاة الغرفة الخمسة بالاستنتاجات التي توصلوا إليها، كي يأتي الحكم الذي سيصدر عنهم، بإدانة المتهمين بالنسبة الى الادعاء، أو بتبرئتهم بالنسبة إلى محامي الدفاع.

 

مذاكرة القضاة والحكم في ٢٠١٩

وينتظر أن تستغرق المرافعات بين ١٠ و١٥ يوماً، تعلن في نهايتها غرفة الدرجة الأولى اختتام جلسات المحاكمة، لينعزل قضاتها من أجل المذاكرة التي تأخذ وقتاً طويلاً تمهيداً لإصدار الحكم في القضية، فإذا وجدت أن المتهمين أو بعضهم مذنبون صدر قرار بإدانتهم، ثم حددت العقوبة في حق من اعتبره الحكم مذنباً. وفي تقدير مصدر في المحكمة تحدثت إليه «الحياة» أن المذاكرة بين القضاة الخمسة قد تمتد إلى ما بعد نهاية العام الحالي فلا يصدر الحكم الا عام ٢٠١٩، لأن عليهم مراجعة آلاف الصفحات والوثائق قبل إصدار حكمهم.

 

وكان بعض السياسيين اللبنانيين ومنهم الأمين العام لـ «حزب الله» السيد حسن نصر الله، وقعوا في فخ الأخبار المغلوطة كما وصفها مصدر حقوقي معني بعمل المحكمة الدولية، عن أن المحكمة ستصدر حكماً بالقضية الشهر الجاري يدين المتهمين الأربعة الذين ينتمون إلى الحزب بالتورط في الجريمة.

 

وعلى رغم أنه ليس منتظراً صدور حكم خلال الجلسات التي ستعقدها غرفة الدرجة الأولى بدءاً من غد الثلثاء، فإن بعض التحليلات والكتابات الصحافية أخذ يربط بين تأخر تأليف الحكومة اللبنانية وبين توقع صدور حكم عن المحكمة، فالتبس الأمر على بعض السياسيين وأخذوا يعلقون على الأمر، وأعلن نصر الله ما يشبه التحذير لهؤلاء السياسيين بإطلاقه عبارة «لا تلعبوا بالنار»، في وقت كانت المحكمة نفت (ونشرت «الحياة» النفي) أن تكون الجلسات التي ستعقد هذا الشهر ستنتهي بإصدار الحكم على المتهمين الأربعة.

 

٣ مذكرات وآلاف الصفحات والملاحق

ويكرر مصدر في المحكمة لـ «الحياة» أن غرفة الدرجة الأولى كانت طلبت من الادعاء والدفاع ووكلاء المتضررين، التقدم بمذكرات خطية ختامية تلخص مضمون مرافعاتهم السابقة والأدلة، كي تستند اليها أثناء المرافعات النهائية، ثم أثناء المذاكرة التي سيجريها قضاتها الخمسة مع الانتقال الى المرحلة الرابعة من عملها، أي إصدار الحكم.

 

وتقع مذكرة الادعاء في زهاء ٣٨٩ صفحة، تروي ما جمعه التحقيق عن الجريمة وتعرض الخلفية والدوافع السياسية للجريمة ومنها التهديد الشهير من الرئيس السوري بشار الأسد للحريري، وتنتهي بالطلب من غرفة الدرجة الأولى أن تعتبر المتهمين مذنبين وفق التهم الموجهة إليهم في القرار الاتهامي واستناداً إلى الأدلة المقدمة من المدعي العام، إضافة إلى مئات الصفحات من الملاحق. ويطلب الادعاء النظر إلى الأدلة بشموليتها وليس في شكل مجتزأ.

 

أما مذكرات الدفاع عن كل من المتهمين الأربعة فتقع بدورها في مئات الصفحات، وعدد كبير من الملاحق التي تتضمن أدلة ووقائع لتبرر طلب المحامين إصدار حكم ببراءة كل منهم. والأمر ذاته بالنسبة إلى مذكرات وكلاء المتضررين. ويحق لكل فريق الرد على مذكرة الآخر.

 

يذكر أن المذكرات الثلاث باتت في متناول الرأي العام بدءاً من تموز (يوليو) الماضي على الموقع الإلكتروني للمحكمة. ولوحظ أن مذكرة الادعاء تضمنت فراغات عند سردها للاتصالات الخليوية لبعض المتهمين، بأشخاص آخرين أو بأرقام أخرى.

 

وتلخص رمضان حاجة القضاة الخمسة إلى الكثير من الوقت من أجل الانصراف إلى المذاكرة قبل إصدار الحكم بالقول إن «غرفة الدرجة الأولى قد ترى ضرورياً مراجعة وقائع وردت في آلاف الصفحات من مجمل القرائن والأدلة التي قدمها الفرقاء الثلاثة ويبلغ عددها ٣١٢٨ قرينة، من بينها شبكات الاتصالات التي استخدمها المتهمون، إضافة إلى نصوص إفادات ٣٠٧ شهود تم استدعاءهم من الادعاء والدفاع (الذي شكك بأدلة الادعاء) ووكلاء المتضررين، من أجل التأكد مما إذا كانت تنطبق على مبدأ أنها «فوق الشك المعقول» وللتأكد من أن الشكوك التي وضعها الدفاع يمكن الأخذ بها أو لا.

 

وتضيف رمضان: «بعد كل ذلك تنتقل القضية إلى المرحلة الرابعة التي هي النطق بالحكم في جلسة علنية تليها جلسة ثانية علنية أيضاً، تتحدد فيها العقوبة لكل من المتهمين إذا وجدت أنهم مذنبون». وتشير إلى «أن هذه المرحلة تشمل مهلة الـ٣٠ يوماً أمام الدفاع لاستئناف الحكم أمام غرفة الدرجة الثانية مباشرة من دون المرور بقاضي الإجراءات التمهيدية. لكن في هذا الوقت تكون المحكمة طلبت من السلطات اللبنانية أن تجلب الأشخاص الذين تكون اعتبرتهم مدانين بالتورط بالجريمة. وهي المرحلة الخامسة. وتشير رمضان إلى أن غرفة الاستئناف (الدرجة الثانية) تنظر بطلب إعادة النظر بالحكم إذا جرى تقديم طلب بذلك من زاوية وجود خطأ قانوني محتمل ينسف قرار الحكم، أو من زاوية وجود خطأ في الوقائع يمس بعدالة الحكم والعقوبة، لكنها لا تراجع الأدلة».

 

وفي وقت أخذ بعض الذين يتناقلون أخبار المحكمة يتحدث عن أن الملخص النهائي يذكر اسم نصر الله ومسؤول لجنة الارتباط والتنسيق في الحزب وفيق صفا، فإن مراجعة النص النهائي هذا تشير إلى ذكر اسم نصر الله في أكثر من حالة: الأولى حين يذكر الادعاء أن نصر الله أعلن أن المتهمين الأربعة هم «أخوة في المقاومة». وهذا قاله الأمين العام للحزب في خطاب علني، والادعاء يقتبسه كبرهان على انتماء المتهمين الأربعة الحزبي. والثانية حين يذكر في معرض عرضه لوقائع مراقبة تحركات الحريري بالاستناد إلى دليل الاتصالات الخليوية، تزايد المراقبة عند اجتماع الرئيس الحريري مع نصر الله عام ٢٠٠٤، في منطقة حارة حريك، من قبل المتهم سليم عياش من باب الدلالة على أنه كان على علم بالاجتماع على رغم سريته. كما يشير الادعاء إلى نصر الله في الفقرات التي تتناول الصفة القيادية لبدر الدين في الحزب وإلى إشادته به بعد إعلان مقتله في سورية عام ٢٠١٦.

 

كما أن الملخص النهائي (المذكرة) يذكر اسم صفا في معرض الحديث عن مقتل مصطفى بدر الدين في سورية، بأنه كان من بين القياديين الذين شاركوا في تقبل التعازي ببدر الدين الذي وصفه بـ «القائد العسكري» للحزب. ويذكر غيره من الحزب أيضاً. كما يشير الملخص إلى اتصالات مسؤول جهاز الأمن والاستطلاع السوري رستم غزالة بصفا وتردده على منطقة حارة حريك، بعد تفاقم خلافات الجانب السوري مع الحريري.

 

وكان الممثلون القانونيون للمتضررين طالبوا في مذكرتهم المحكمة بأن يُسجل في الحكم أن المتضررين المشاركين هم، فرادى ومجتمعين، ضحايا الانفجار الذي وقع في 14 شباط 2005، بصرف النظر عن الاستنتاجات المتعلقة بالأفراد المتهمين، وأن يُسجل فيه أيضاً مدى معاناتهم، لكي يتمكنوا من المطالبة بتعويضات أمام المحاكم المحلية. والتمسوا أيضاً من غرفة الدرجة الأولى أن توصي بأن تنشئ الحكومة اللبنانية صندوقاً للمتضررين، وأن عدداً من المتضررين شعروا بأن الاعتذار سيكون مفيداً.

********************************************

افتتاحية صحيفة الجمهورية

مانشيت: الحكومة معطّلة بداعي السفر… وبرِّي: «بَركي بيتفقوا بَرّا»

في الإقليم، صورة متوترة تَشي بتطورات عسكرية، والعين على «معركة إدلب» والتحضيرات المتسارعة لإشعالها. وفي الداخل، تتراكم قضايا اللبنانيين وهمومهم وديونهم، وتتكدّس الملفات الاجتماعية والاقتصادية والمعيشية والمطلبية على رفّ انتظار تشكيل حكومة جديدة، لا يبدو انها قريبة المنال، فعدم التوافق الداخلي هو القاسم المشترك بين اهل السياسة، الى جانب الأسفار الرئاسية والتنقلات المتتالية من دولة الى أخرى، وكذلك انتظار البعض تطورات إقليمية يعتقد انها سترسم السياسة التي سيتّبعها لبنان في المرحلة المقبلة.

سياسياً، مخاض التشكيل مؤجّل، وتأليف الحكومة متعثّر، والاجواء الداخلية متأثرة حتى إشعار آخر، بموجة السفر السياسي التي ضربت مختلف مفاصل الدولة الرئاسية والسياسية، وستستمر في ما يبدو حتى ما بعد نهاية الشهر الجاري.

هذا الوضع المعطّل، استدعى انتقاداً شديداً من قبل بكركي التي تشدد على الخروج منه بتأليف حكومة تتصدى لشؤون الناس. وبرز في هذا السياق الموقف القاسي الذي توجّه فيه البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي، الى السياسيين بقوله: «إنهم – اي السياسيون – مأخوذون فقط بمناقشة الأحجام وتقاسم الحصص، وبأزمة الصلاحيات وهي من دون أساس، بعد الانتخابات النيابيّة التي كنّا نتوقّع فيها بصيص أمل بحياة أفضل، علماً أنّ واحداً وخمسين بالمئة من الشّعب اللبناني لم يشارك فيها، لفقدان الثقة، فيتبيّن اليوم أنّ شكّهم كان في محلّه».

واعتبر الراعي، في عظته خلال قداس الشهداء في سيّدة إيليج، أنّ «الدين العام يناهز التسعين مليار دولار أميركي، وبات يشلّ النمو الاقتصادي وحركة الانتاج، ويعطّل فرَص العمل، ويرمي اللبنانيين في مزيد من الفقر، ويقحم قوانا الحية الشبابية المنتجة على هجرة الوطن، ويحرم الدولة من الاستثمار في مشاريع إنمائية، فيما الهدر والانفاق غير المجدي يتزايد في المقابل».

ودعا الراعي الى «خفض الانفاق، وتخفيف العبء عن الخزينة وضبط الهدر بالتعاون مع القطاع الخاص، وزيادة الواردات، وإبعاد المصالح السياسية عن الإدارة توظيفاً وأداء».

المسودة

وفيما لا جديد نوعياً على خط التأليف، كشفت مصادر وزارية قريبة من قصر بعبدا لـ»الجمهورية» انّ البحث قد تجدّد في المسودة الحكومية الاخيرة التي قدمها الرئيس المكلف سعد الحريري الى رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، بعدما استلم موفد الحريري الوزير غطاس الخوري ملاحظات الرئيس عون على المسودة خلال زيارته قصر بعبدا يوم الجمعة الماضي.

وقالت المصادر: «وبالإضافة الى التفاهم على وقف السجال حول الصلاحيات الدستورية وتأكيد التزام الرئيسين بالدستور، أكد عون على ملاحظاته السابقة التي وضعها تحت عنواني العدالة والمساواة في توزيع الحقائب والحصص، وجدّد مطالبته بوزارة العدل لكي تكون من الحقائب الموضوعة بتصرّف فريقه الوزاري، بالإضافة الى ملاحظاته بشأن حصة «القوات» الرباعية على انها «فضفاضة» من بينها حقيبتان خدماتيتان أساسيتان، وخالية من وزارة دولة كما هي حال حصص الفرقاء الآخرين، وايضاً بالنسبة الى رفضه المطلق لأحادية التمثيل الدرزي».

بري

في هذه الاجواء، أكد رئيس مجلس النواب نبيه بري امام زواره انّ الامور مقفلة بالكامل، ولا شيء استجدّ على خط التأليف على الاطلاق، وما يمكن قوله على هذا الصعيد هو: «انّ السلبية هي الحاكمة لكل وضع التأليف، فمن الواضح انّ الكل مسافرون». ثم اضاف ممازحاً: «بَركي بيتّفقوا بَرّا»!

ورداً على سؤال قال بري: «هذا الاستنفار السياسي، والذي ترافق مع حالة كريهة هي إثارة الغرائز الطائفية، أمر يثير القلق، وهذا ما يدفعنا الى ان نحذّر ونؤكّد من جديد اننا يجب ان نتعلم من التجربة، فلطالما ناديتُ بأن نقرأ في كتاب واحد، هو كتاب المواطنية، التي مع الأسف هي مفقودة اليوم. الوصول الى هذه المواطنية والشعور بها، هو السبيل الأكيد لإطفاء الأزمة والخروج منها».

منصور

وحذّر النائب البير منصور من «انّ استمرار الازمة الحكومية على ما هي عليه سيدفع بالوضع نحو الأسوأ». وقال لـ»الجمهورية»: «التشكيل يزداد تعقيداً يوماً بعد يوم، ولا حلّ يبدو في الافق للعقد القائمة، اذا استمرّوا على هذا المنوال في توزيع الحصص الوزارية وبقاء كل طرف متمسّكاً بموقفه».

واعتبر منصور «انّ الحل للخروج من المأزق الراهن بعد فشل الوصول الى حكومة وحدة وطنية يكمن في تأليف حكومة من الأكثرية، فالاكثرية تحكم والأقلية تعارض».

المحكمة

الى ذلك، يدخل التأليف في إجازة اضافية جرّاء مغادرة رئيس الجمهورية اليوم الى ستراسبورغ في زيارة رسمية تستمرّ 3 ايام، وكذلك مغادرة الحريري الى باريس التي سينتقل منها إلى لاهاي حتى ليل الثلثاء المقبل، حيث يشارك في جلسة المحكمة الخاصة بلبنان، والتي ستشهد تقديم مذكرة الادعاء في قضية اغتيال الرئيس الشهيد رفيق الحريري، حيث تؤكد الاجواء السابقة لانعقاد جلسة المحكمة انّ المذكرة ستتضمن اتهامات مباشرة لعناصر من الحزب باغتيال الحريري خدمة لمصلحة النظام السوري.

وقالت مصادر»المستقبل» لـ»الجمهورية»، رداً على سؤال عن تأثير قرار المحكمة وانعكاسه على المشهد اللبناني: «لا قرار للمحكمة الآن بل اختتام للمحاكمات. والقرار يمكن ان يصدر بعد أشهر، وفي كل الاحوال نحن لا نراهن على ايّ قرار بل نعمل للوصول الى تشكيلة حكومية».

وأكدت المصادر انّ «مشاورات تأليف الحكومة لن تتوقف بفِعل السفر، فالهاتف يعمل في أي مكان»، وشددت على انّ العلاقة مع رئيس الجمهورية «طبيعية، والتشاور مستمر بين الطرفين».

وذكرت مصادر «المستقبل» انّ الرئيس الحريري يرتكز أساساً في عمله على 3 مبادىء:

1 ـ تأليف حكومة وفاق وطني نظراً الى الحاجة لجلوس الكتل الاساسية في المجلس النيابي على طاولة مجلس الوزراء للتمكّن من تنفيذ برنامج الاصلاحات في مؤتمر «سيدر»، كونه خشبة الخلاص الوحيدة للبنان.

2 ـ قراره بعدم الدخول في سجالات مع احد لإدراكه بأنه في النهاية سيجمع الجميع على طاولة مجلس الوزراء ما يستوجب التعاون لمصلحة البلد، فلا طائلة إذاً من السجالات والاتهامات المتبادلة.

3 ـ إدراكه جيداً لصلاحياته، وهو يتصرف ضمنها ويعمل علناً وبعيداً من الاعلام على رغم اتهامات البعض له».

جعجع

في هذا الوقت، دعا رئيس حزب «القوّات اللبنانيّة» سمير جعجع رئيس الجمهورية ميشال عون «الى المبادرة لإنقاذ عهده بيده، بدءاً من تأليف الحكومة الجديدة، فجلّ ما هو مطلوب منه ان يشهد للحق ويلجم طمع البعض وينقذ التسوية الرئاسية الكبرى المهددة في الوقت الراهن». وتوجّه إلى «الرفاق العونيين» بالقول: «مهما حصل فمن بعد «تفاهم معراب» يجب ألّا يردّنا أي شيء إلى الوراء. صحيح أنّ النبرة تعلو بين الحين والآخر إلا أننا يجب ألا ندع هذا الأمر يفرّقنا من جديد».

وفي كلمة ألقاها بعد قدّاس «شهداء المقاومة اللبنانيّة الذي أقامه حزب «القوّات» في معراب، توجّه جعجع برسالة إلى «الإخوان» في «حزب الله»، قائلاً: «ماذا ينفع الإنسان لو ربح المعارك كلّها وخسر وطنه؟ فما سيبقى لنا في نهاية المطاف هو عائلاتنا وبيوتنا وقرانا وبلادنا، لذلك من المهم جداً أن نضع كل جهدنا وتعبنا وعرقنا ودمنا في بلدنا ولأجل بلدنا فقط وليس أي بلاد ثانية أو أي قضيّة أخرى. نحن لدينا قضيّة واحدة لا ثانية لها، وهي أن نهتم بلبنان وننهض به من أجل أن يصبح في مصاف أرقى دول العالم فيصبح اللبناني مرتاحاً في بلده، فخوراً بهويته وبجواز سفره وليس كما هو الوضع الراهن اليوم. لذلك عودوا إلى لبنان، عودوا إليه بكل المعاني وعلى جميع المستويات. عودوا إلى لبنان ونحن جميعاً في انتظاركم».

سعيد

رئيس «لقاء سيدة الجبل» النائب السابق الدكتور فارس سعيد الذي لوحِظ غيابه هذا العام أيضاً عن قداس شهداء «المقاومة اللبنانية» في معراب، ومشاركته في قداس الشهداء في سيّدة إيليج قال لـ»الجمهورية»: «كلام الكاردينال الراعي في قداس سيدة ايليج بمثابة وثيقة وطنية وأخلاقية، من خلال حَضّه الطبقة السياسية على تجنّب تضخيم المواضيع، وخصوصاً في ما يختصّ بقضية الصلاحيات الدستورية والسير باتجاه تشكيل الحكومة».

وعشيّة مؤتمره الصحافي الذي سيعقده في بلدته قرطبا، قبل ظهر غد الثلثاء، قال سعيد: «بعدما حصل التلاعب في سجل النفوس من خلال مراسيم التجنيس التي بدأت منذ العام 1994 وحتى اليوم، أخشى بأن يكون هناك تلاعب بالسجل العقاري في لبنان، بحيث تنتقل الملكيات من يد الى أخرى، لذلك سألقي الضوء على بعض المسائل التي تخصّ بلدة لاسا، بموضوعية ومن باب التسهيل لاكتشاف الحلول، وليس من باب العرقلة».

********************************************

 

افتتاحية صحيفة اللواء

«أحد المتاريس»: جعجع متخوًِّف من «جرائم ترتكب باسم العهد»

إجازة التأليف مع عون والحريري إلى ستراسبورغ ولاهاي، والفرزلي لحكومة بلا تيّار باسيل

تصرُّ القوى المعنية بتأليف الحكومة على اعتبار ان ملف التأليف ما يزال على الطاولة، على الرغم من سفر الرئيس ميشال عون إلى ستراسبورغ بصفته ضيف شرف على البرلمان الأوروبي، ملقياً كلمة لمناسبة افتتاح الدورة الأولى للعام 2018-2019، والذي سبقه إلى لاهاي الرئيس المكلف سعد الحريري، لحضور جلسات المرافعات النهائية في قضية اغتيال والده الرئيس الشهيد رفيق الحريري..

ومع ذلك، لم يخلُ الأحد الثاني من أيلول من متاريس إضافية، إذ شكل قدّاس «القوات اللبنانية» متراساً قوياً، في وجه الحلحلة السياسية، عبر كلام غير مسبوق للدكتور سمير جعجع رئيس حزب «القوات»، رسم خلاله للرئيس عون، على مسمع ومرأى من ممثله إلى الاحتفال النائب إبراهيم كنعان خارطة طريق لإنقاذ عهده بيده، عبر تأليف حكومة جديدة، يشهد فيها للحق، ويلجم طمع البعض (بالاشارة إلى جبران باسيل)، وينقذ التسوية الرئاسية المهددة في الوقت الراهن.

وسرعان ما انتهز نائب رئيس المجلس النيابي ايلي الفرزلي فرصة اطلالته على محطة «الجديد» ليرد على جعجع معتبراً ان ثمة حملة على العهد لحمله على إجهاض نتائج الانتخابات النيابية، تمثلت بصيغة الحكومة التي حملها الرئيس المكلف الحريري إلى بعبدا ورفضها الرئيس عون، لأنه لو أقدم على توقيعها فإنه يكون تخلى عن دوره، وحكم عى صلاحياته التي نصت عليها المادة 53، وبيكون ارتكب جريمة فخامة الرئيس..

وسأل الفرزلي جعجع: هل يريد من العهد ان يجهض نتائج الانتخابات النيابية؟.

ودعا الفرزلي الرئيس الحريري إلى تشكيل حكومة أكثرية، ولو من دون تكتل لبنان القوي الذي يرأسه النائب جبران باسيل، وهو يضمن توقيع الرئيس على هذه التشكيلة.

إجازة التأليف

وعلى وقع تطوّر أمس الأحد، تغيب مشاورات تأليف الحكومة خلال اليومين المقبلين، بسبب سفر الرئيسين عون والحريري اليوم إلى الخارج، الأوّل إلى مقر البرلمان الأوروبي في ستراسبورغ تلبية لدعوة رسمية من رئيس البرلمان في زيارة تستمر ثلاثة أيام يلقي خلالها كلمة امام البرلمان الأوروبي الذي سيفتتح أعماله غداً الثلاثاء، فيما يتوجه الرئيس الحريري إلى لاهاي لحضور جلسات المحكمة الدولية الخاصة بلبنان، التي ستبدأ غداً جلسات مرافعات الادعاء العام والدفاع عن جريمة اغتيال الرئيس الشهيد رفيق الحريري، والتي تسبق إصدار الاحكام المتوقعة في الشهور الأولى من العام المقبل.

ويرافق رئيس الجمهورية في زيارته إلى ستراسبورغ عقيلته السيدة ناديا ووزير الخارجية في حكومة تصريف الأعمال جبران باسيل ووفد رسمي، وستكون للرئيس عون لقاءات مع كبار المسؤولين الأوروبيين تتناول العلاقات بين لبنان والاتحاد الأوروبي والأوضاع الإقليمية والدولية الراهنة.

وبحسب البرنامج الرسمي للزيارة، فسوف تكون للرئيس عون كلمة امام البرلمان الأوروبي عند الثانية عشرة ظهر غد الثلاثاء (الأولى من بعد الظهر بتوقيت بيروت) بعد ان يكون عقد لقاءً موسعاً مع رئيس البرلمان انطونيو طاياني في مقر البرلمان، والذي سيقيم بعد ذلك مأدبة غداء على شرف الرئيس اللبناني والوفد المرافق.

وفي برنامج الثلاثاء أيضاً زيارة إلى مقر المعهد الوطني للادارة ولقاء مديره باتريك جيرار والقيمين عليه، على ان يلتقي الرئيس عون مساءً أبناء الجالية في ستراسبوغ والمدن الأوروبية المجاورة.

اما مشاركة الرئيس الحريري في جلسات المحكمةالدولية غداً، فستكون باعتباره من أهل الضحايا، وتأكيداً على اصراره لتبيان الحقيقة في جريمة اغتيال والده، وسيحضر الحريري جلسات مرافقة الادعاء العام ومن ثم المتضررين، ولكنه لن يتابع مرافعات محامي الدفاع عن المتهمين الأربعة، لاضطراره للعودة إلى بيروت، علماً ان هذه الجلسات ستستغرق اياماً، قبل انتقال قضاة الغرفة الأولى في المحكمة إلى المذاكرة لإصدار الاحكام، وهي مهمة قد تستغرق شهوراً.

سحب ملف الصلاحيات

وقالت مصادر وزارية لـ«اللواء» ان الاجواء السائدة حاليا تؤشر الى ان كل الامورالحكوميه مؤجلة الى ما بعد عودة الرئيسين عون والحريري من سفرهما وبالتالي فإن كل الامور معلقة الى حين عودتهما. ولفتت إلى أن الاتفاق على التهدئة السياسية ما زال قائما وان المواقف التي اطلقها رئيس الجمهورية في احتفال جامعة سيدة اللويزة اول من امس تصب في مواصلة المساعي لإنجاز التشكيلة الحكومية للانصراف الى معالجة عدد من الملفات، واعربت عن اعتقادها ان سحب ملف الصلاحيات من الكلام والكلام المضاد يدفع باتجاه الدفع نحو الاهتمام بالموضوع الرئيسي اي ملف تشكيل الحكومة.

الى ذلك اعلنت مصادر مطلعة ان لا معلومات عن كيفية تعاطي الرئيس المكلف مع التحفظات الرئاسية على الصيغة خصوصا ان المواقف على ضفتي «القوات اللبنانية» و«الاشتراكي» لم تتزحزح في الوقت الذي يتردد فيه ان ما بعد الخامس عشر من ايلول فرصةجديدة والا عود على بدء أو خيار آخر.

ولفت الانتباه في هذا السياق، الخطاب التهدوي للرئيس عون والذي ألقاه في الاحتفال الذي اقامته جامعة سيّدة «اللويزة» في زوق مصبح لمناسبة ذكرى تأسيسها، ومنحته للمناسبة شهادة الدكتوراه الفخرية في الانسانيات «تقديراً لمسيرته وعطاءاته الوطنية»، حيث أكّد ان «التنافس السياسي صحي، وكذلك الاختلاف في الرأي، وهما ضرورة للحياة الديمقراطية»، معرباً عن أمله مع ولادة قريبة للحكومة العتيدة، في «بدء مرحلة جديدة من العمل والانتاج الوطني الجاد للتخلص من اثقال الماضي السياسية والاقتصادية واللحاق بركب الحداثة»، محذراً من «الخلط بين الاختلاف والعداوة».

واكد عضو تكتل «لبنان القوي» الياس بوصعب لـ«اللواء» ان الاتصالات ستستأنف بين الرئيسين فور عودتهما، مع ان التواصل لم ينقطع اصلا بينهما خلال الايام القليلة الماضية عبر ممثلي الرئيسين، واتفقا على عودة الاتصالات، موضحا ان احد قنوات الاتصال كان مستشار الحريري الوزير غطاس خوري.

وقال بو صعب: ان الرئيس عون ابلغ الرئيس الحريري بملاحظاته التفصيلية رسميا على التشكيلة الحكومية التي قدمها الاسبوع الماضي وينتظر منه الان كيفية معالجة هذه الملاحظات والاجابة عن هذه الملاحظات. والامر الان متروك للرئيس الحريري ليعالج هذه الملاحظات مع سميرجعجع ووليد جنبلاط علّه يحل موضوع تمثيل «القوات» والحزب الاشتراكي.. وحتى حصول هذه المعالجة لا يمكن الحديث عن اي عامل جديد في تشكيل الحكومة.

لكن مصادر نيابية متابعة لمفاوضات تشكيل الحكومة تعتبر ان العقدة الاساسية التي تتحكم بالتشكيل اكثر من غيرها هي محاولة «التيار الحر» الحصول على 11 وزيرا وهذا امر يرفضه بشدة الرئيس الحريري، متوقعة مزيدا من التصعيد في موقف التيار بهذا الخصوص ما لم يتم التفاهم على كامل الحصص لكل الاطراف مع الرئيس المكلف.

وأدرج في هذا السياق، محاولات من جانب التيار لتحميل كلام الرئيس الحريري في احتفال السراي مساء الجمعة عن ان ثقة مجلس النواب هي التي تقرر ما إذا كانت الحكومة محترمة لنتائج الانتخابات النيابية، على غير ما تحتمل، إذ ذهب بعض نواب التيار ومحلليه إلى اعتبار هذا الموقف بمثابة دعوة مبطنة الي تخطي صلاحية رئيس الجمهورية بالتوقيع على مراسيم تشكيل الحكومة، علماً ان الرئيس الحريري أكد في الخطاب ذاته احترامه للدستور ومعرفته به، والذي ينص على وجوب توافق رئيسي الجمهورية  والمكلف بالتوقيع على مراسيم الحكومة، ولم يكن يقصد مثول الحكومة امام المجلس من دون توقيع الرئيس عون، بحسب ما أكدت مصادر تيّار «المستقبل» التي حملت بدورها على أصوات في «التيار الوطني الحر» تعمل على تأخير تأليف الحكومة وعرقلته، وتصر بين ساعة وأخرى على النفخ في رماد الأزمة.

ولفتت الانتباه في السياق، مقدمة نشرة اخبار تلفزيون «المستقبل» التي حملت على بعض وجوه «التيار الحر» الذي يعمل على هذا الخط بشكل يومي، فيما نوّهت بالمنطق الذي قدمته المستشارة السياسية للرئيس عون السيدة ميراي الهاشم عون، واصفة اياه بأنه «حاول ان يبلسم جراح الأزمة المفتوحة»، وانه «يستدعي التنويه والانفتاح على التعامل معه».

وقالت ان «بين منطق السيدة ميراي عون ومنطق آخرين في التيار هناك هوّة كبيرة تحتاج لردمها ارادات كثيرة».

وكان الوزير باسيل، أعلن خلال تدشين مشروع الطاقة الشمسية في بلدة مشعلة البترونية، ان الصفقة التي قدمها الرئيس المكلف، غير عادلة»، وان عدد النواب واضح لتتألف على أساسه الحكومة، وهذا هو المعيار الذي نتحدث على أساسه، مؤكداً ان رئيس الجمهورية له الحق في ان يضع المعايير كي يوقع على تأليف حكومة، وهذا أقله، وكل من يريد المشاركة له الحق بالمطالبة ضمن معايير العدالة بعد خروجنا من الانتخابات، كاشفاً انه أبلغ منذ ثلاثة أشهر رئيس الحكومة المكلف انه ليس لديه من مانع ان يحصل أحد على وزارة إضافية، ولكن ما لا يمكنه ان يحصل هو ان تكون التركيبة بأكملها غير عادلة، لأنه لا يعود لهم تأليف الحكومة، إنما اداؤها، لأن الحكومة إذا بدأت بهذه الطريقة فكيف ستعمل لاحقاً.

جعجع: نداء إلى عون

وتضمن خطاب جعجع في قدّاس «ذكرى شهداء القوات» مجموعة رسائل في غير اتجاه داخلي واقليمي، كان أبرزها نداءه إلى رئيس الجمهورية لإنقاذ عهده بيده، مؤكداً انه ليس صحيحاً ان هناك عوامل خارجية تُعرّقل تشكيل الحكومة، أو ان هناك معادلات طائفية متعثرة، أو ان هناك حرب صلاحيات دائرة، معتبراً ان الصحيح الوحيد هو ان هناك لغطاً متمترساً بالعهد ويحاول من جهة تقليص تمثيل «القوات» وغيرها، ومن جهة ثانية وضع يده على أكبر عدد ممكن من الوزارات بشكل غير منطقي وغير واقعي وغير مقبول من أحد، وهذا كلّه بحجة «حصة الرئيس»، مشيراً إلى ان هذه التصرفات هي التي تضرب العهد وتقوم بعرقلته.

وناشد جعجع رئيس الجمهورية   لانقاذ عهده، قائلا: «أنادي على الرئيس عون للمبادرة إلى إنقاذ عهده بيده، بدءًا من تأليف الحكومة الجديدة، فجل ما هو مطلوب منه ان يشهد للحق ويلجم طمع البعض وينقذ التسوية الرئاسية الكبرى المهددة فعلاً في الوقت الراهن».

وقال: «نحن عندما تكون إنجازات العهد الوطنيّة الكبرى على المحك سنكون أمامه حتى النهاية إلا أنه في المكان الذي تكون المسألة مسألة مصالح شخصيّة ضيّقة فنحن سنكون ضدّها، وفي الحال هذه لا يتلطى أحد بالعهد، فكم من الجرائم ترتكب باسمك أيها العهد».

وردّ وزير الطاقة سيزار أبي خليل على كلام جعجع، معتبراً ان بعض الميليشيات خطته عرقلت. واتهم «القوات» بأن تسعى للأسف من حصة الرئيس، وانها لا تؤتمن على الطاقة..

عودة النازحين

وللأحد الخامس، على التوالي، تتوالى دفعات عودة النازحين السوريين إلى بلادهم، بطريقة طوعية، وبترتيبات مباشرة من الأمن العام اللبناني، حيث خرج مئات النازحين من لبنان عبر ثلاثة معابر.

********************************************

افتتاحية صحيفة الديار

غدا معطيات اغتيال الشهيد الحريري والدول الكبرى ضبطت الوضع

الاكتفاء بتصريحات سياسية عنيفة ولا نزول للشارع

شارل أيوب

يوم الثلثاء تجتمع المحكمة الدولية ويعلن المدعي العام الدولي معطياته بشأن اغتيال الرئيس الشهيد رفيق الحريري، وهي معطيات وصفتها محكمة لاهاي انها خطيرة ودقيقة وسيحضر الرئيس سعد الحريري جلسة اعلان المدعي العام القرار الظني النهائي حيث سيصدر الحكم في مطلع 2019 وفقا لهذه المعطيات ويتهم الجهات والقوى والذي اعطى الاوامر لاغتيال الرئيس الشهيد رفيق الحريري.

 

واشنطن من خلال اتصالها بالجيش اللبناني والاطراف والرئيس ماكرون والسعودية ضبطت الوضع وطلبت من حلفائها في لبنان البقاء ضد التصريحات السياسية العنيفة مهما كانت مع شرطها عدم حصول اي تحرك في الشارع، وفيما المقابل قال سماحة السيد حسن نصرالله انه لا يعترف بالمحكمة الدولية وكل ما يصدر عنها، ووجه كلاما يشبه الانذار قائلا: لا تلعبوا بالنار. ثم رددها ثلاث مرات لا تلعبوا بالنار.

 

المعطيات ستؤدي الى توتر وتأزم في الساحة اللبنانية لكن دون النزول الى الشارع من اي طرف لا من 14 اذار ولا من 8 اذار. ولن تحصل اي اشتباكات باستثناء ربما بعض التجمعات والتظاهرات البسيطة لكن الجيش اللبناني سينتشر ويمنع اي نزول الى الشارع.

 

أما قرار المدعي العام الذي سيقدمه الى محكمة لاهاي فسيصدر الحكم بشأنه فقي مطلع 2019 في الاشهر الثلاثة الاولى من العام المقبل. وكون المحكمة الدولية المتعلقة باغتيال الرئيس الشهيد رفيق الحريري صدرت بقرار من مجلس الامن فان الحكم سيتم ارساله الى مجلس الامن الذي صدر قراره تحت الفصل السابع اي فرض عقوبات او استعمال القوة، لكن استعمال القوة غير وارد انما العقوبات واردة خاصة من الرئيس الاميركي ترامب.

 

لكن بالنسبة لمجلس الامن، فان روسيا والصين سيستعملان حق الفيتو ضد اي قرار يؤثر على الساحة اللبنانية سلبا ويؤدي الى توتر كبير في لبنان.

 

ووفق مصادر سياسية، وما قامت به شعبة المعلومات في السابق من جمع معطيات حول اغتيال الرئيس الشهيد رفيق الحريري، فان الاتهام قد يتوجه نحو عناصر من حزب الله، ومن هذه العناصر من استشهد وقتل في الحرب السورية، فهل يتوصل الامر الى عقوبات اميركية من الرئيس ترامب والسعودية بفرض شروط والرئيس الفرنسي ماكرون، اضافة الى ضغط صهيوني عالمي لمنع اشراك حزب الله في اي حكومة يتم تشكيلها في لبنان، ولكن اذا لم يدخل حزب الله في اي حكومة مقبلة فان حركة امل لن تشترك في الحكومة وهي الحركة الشيعية القوية الثانية هي وحزب الله وبالتالي لن تكون هنالك حكومة ميثاقية ويعني ذلك عدم تأليف حكومة جديدة على مدى اشهر وربما سنة او سنوات. انما الوضع الامني والعسكري والشارعي مضبوط كليا بغطاء دولي بات واضح من خلال رسائل ارسلتها دول كبرى هي اميركا وفرنسا والسعودية الى الساحة اللبنانية كذلك فعلت روسيا وتركيا وحتى ايران. ولذلك فلا مشكلة في الشارع اللبناني بشأن صدور حكم محكمة لاهاي مع توتر كبير نتيجة الاتهامات التي ستصدر وتسبب اسف كبير وحزن من خلال شعور فئة لبنانية كبيرة تؤيد خط 14 اذار من خلال شعورهم على استشهاد الرئيس رفيق الحريري وغيابه عن الساحة اللبنانية وتدهور الاوضاع في لبنان منذ اغيتال الحريري عام 2005 حتى 2018 وتدهور الاقتصاد اللبناني وعدم البناء والعمران.

 

اذا فرض الرئيس الاميركي ترامب عقوبات على اي حكومة يشترك فيها حزب الله، فان ازمة سياسية كبيرة ستحصل كما ان الرئيس الفرنسي ماكرون يتجه بذات الاتجاه الذي يتجه به الرئيس الاميركي ترامب وسيعلن انه لن يقبل بحكومة يدخل فيها حزب الله اذا تم توجيه الاتهام الى حزب الله لكن هنالك فرق كبير في توجيه التهمة الى عناصر من الحزب او توجيه الاتهام الى كل الحزب الذي له توجه سياسي وفيه عناصر، اذا تركز الاتهام على اتهام عناصر من حزب الله فلن يكون الامر خطيرا بمقدار اذا حصل الاتهام ضد حزب الله الذي هو الحزب السياسي صاحب الجمهور الذي يصل الى ما بين 800 الف او اكثر ليس لدينا تقدير رسمي باعداد جمهور حزب الله، واذا كانت الطائفة الشيعية مليون واربعماية الف فان حصة حركة امل هي الباقية اضافة الى فئة مستقلة وعددهم غير كبير، انما لا يمكن تشكيل حكومة دون حزب الله لان رئيس مجلس النواب الرئيس نبيه بري لن يشترك في الحكومة على اساس انه تم انشاء ثنائي شيعي من حزب الله وامل وقادوا الانتخابات معا وحددوا حصتهم في الحكومة وابيلغوها الى الرئيس المكلف الحريري والحصة للثنائي الشيعي عادية واقل من حجمهم ذلك ان عدد نواب الثنائي الشيعي يصل مع حلفائه من النواب السنة الذين من خارج تيار المستقبل ونائب الحزب القومي والنائب البير منصور و10 نواب سنة من خارج تيار الوطني الحر اضافة النائب البعث ونواب علويين وطبعا عدم توقيع رئيس الجمهورية العماد عون على حكومة دون الطائفة الشيعية وحلفائها الذين يصل عددهم الى 42 نائبا وقد طالب الثنائي الشيعية بستة وزراء فقط فان الحكومة لن تتألف لمدة سنوات وسنوات حتى لو طالت عقوبات ترامب لحين ان يوقع المحقق الفدرالي مولر بالرئيس ترامب صاحب الغانيات من مجلة بلاي بوي الاباحية والمرتكب كل المخالفات في حكمه والمجرم الكبير الذي يقود صفقة القرن مع اسرائيل والسعودية كأنما القدس عند اعترافه بها هي عاصمة ولاية كاليفورنيا ويقول انه سحب القدس من المفاوضات نهائيا ثم يعلن دعمه لدولة قومية اسرائيل اليهودية في وقت الولايات المتحدة تتألف من شعوب العالم وهجرة الشعوتب اليها والدول صاحبة القومية الدينية باتت غير موجودة باستثناء دول تعتبر الدين الاسلامي هي شريعة الدولة وليست قوميتها.

********************************************

افتتاحية صحيفة الأنوار

جعجع يدعو الى قلب المعادلة الاقتصادية – الاجتماعية – المالية والبدء بملف الكهرباء

بعد ان سجّل الاشتباك السياسي بين التيار الوطني الحر وتيار المستقبل، اشتدادا غير مسبوق في بحر الاسبوع، على خلفية صلاحيات الرئاستين الاولى والثالثة في لعبة تأليف الحكومة، يبدو ان الاتصالات التي حصلت في اليومين الماضيين، في الظل وتحت الضوء، وأبرزها الزيارة التي قام بها الوزير غطاس خوري الى بعبدا، نجحت جزئيا في إرساء هدنة بين الطرفين. واذا كانت التهدئة ستعيد ضبط النقاش في أطره الطبيعية، بحيث يرجّح ان يُسحب السجال حول الدستور والميثاق تدريجيا من التداول، فإنها لن تؤدي بالضرورة الى تسريع الولادة الحكومية المنتظرة، بما ان العقد لا تزال على حالها. مع سفر المعنيين بالتشكيل، كلّهم، الى الخارج، ما سيثبّط حكما، دوران عجلة المشاورات الداخلية، الضرورية لتعبيد الطريق الى الحكومة..

فالرئيس المكلف سعد الحريري غادر الى لاهاي عن طريق باريس، ورئيس الجمهورية العماد ميشال عون يغادر اليوم الى ستراسبورغ في فرنسا حيث يكون اول رئيس لبناني يلقي كلمة في البرلمان الاوروبي ويرافقه وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل الذي سيتوجه الاربعاء الى كندا لترؤس اعمال مؤتمر الطاقة الاغترابية، ومنها يلاقي الرئيس عون في نيويورك حيث يرأس الأخير الوفد اللبناني الى اعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة قبل ان ينتقل منها لاحقا الى يريفان للمشاركة في اعمال مؤتمر الفرنكوفونية.

وفيما شكلّت المواقف التي أطلقها الرئيس المكلف سعد الحريري اخيرا، دليلا واضحا الى إصراره على تطويق آثار التوتر الذي ساد ضفة التشكيل، واعادة الخطاب السياسي الى السقوف المعقولة بعد ان تجاوزها وطاول اتفاق الطائف ومندرجاته، بقوله أعرف الدستور، وأعمل كرئيس مكلف على أساس الدستور، وليس هناك أي داع لسجالات وجدليات غير مطروحة، وليست لها أي علاقة بالهدف الحقيقي لعملنا جميعا، الذي هو التوصل إلى تشكيل حكومة بأسرع وقت… حمل خطابه ايضا طرحا من شأنه نقل لعبة التشكيل الى مستوى آخر.

رسائل جعجع

وامس كان موقف متجدد لرئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع الذي دعا في خطاب بمناسبة القداس الذي أقامه في معراب لراحة أنفس شهداء المقاومة اللبنانية الرئيس عون الى المبادرة لإنقاذ عهده بيده، بدءاً من تأليف الحكومة الجديدة، معتبرا نه جل ما هو مطلوب منه ان يشهد للحق ويلجم طمع البعض وينقذ التسوية الرئاسية الكبرى المهددة في الوقت الراهن.

وتوجه إلى التيار الوطني الحر بالقول: مهما حصل فمن بعد تفاهم معراب يجب ألا يردّنا أي شيء إلى الوراء، صحيح أن النبرة تعلو بين الحين والآخر إلا أننا يجب ألا ندع هذا الأمر يفرقنا من جديد.

كما توجّه جعجع برسالة إلى حزب الله، قائلاً: ماذا ينفع الإنسان لو ربح المعارك كلّها وخسر وطنه؟ عودوا إليه بكل المعاني وعلى جميع المستويات. عودوا إلى لبنان ونحن جميعاً في انتظاركم.

ودعا جعجع من جهة ثانية الى قلب المعادلة الاقتصادية – الاجتماعية – المالية، رأسا على عقب، والبدء بملف الكهرباء.

من جهته جدد رئيس التيار الوطني الحر التأكيد ان من حق رئيس الجمهورية ان يضع معايير محددة من أجل التوقيع على الحكومة واعتبر من بشعله ان البعض يطلب اكثر من حقه في الحكومة، ومن يأخذ أكثر من حقه يتعدى على حق غيره.


sub_vad1.gif

 إقرأ أيضاً
2019-03-20
07:39
أسرار الصحف اللبنانية ليوم الأربعاء 20ـ3ـ2019
2019-03-20
07:39
عناوين الصحف اللبنانية ليوم الأربعاء 20ـ3ـ2019
2019-03-19
06:56
أسرار الصحف اللبنانية ليوم الثلاثاء 19-03-2019
2019-03-19
06:56
عناوين الصحف اللبنانية ليوم الثلاثاء 19-03-2019
2019-03-16
07:51
عناوين الصحف اللبنانية ليوم السبت 16-03-2019
2019-03-15
07:13
عناوين الصحف اللبنانية ليوم الجمعة 15-03-2019
2019-03-15
07:11
اسرار الصحف اللبنانية ليوم الجمعة 15-03-2019
2019-03-15
07:11
اسرار الصحف اللبنانية ليوم الجمعة 15-03-2019
2019-03-14
09:03
عناوين الصحف_العربية ليوم الخميس 14-03-2019
2019-03-14
09:03
اسرار الصحف اللبنانية ليوم الخميس 14ـ3ـ2019
2019-03-14
09:02
عناوين الصحف اللبنانية ليوم الخميس 14ـ3ـ2019
تطبيقات
تطبيقات

الأقسام الرئيسية

محليات
إقليميات
أمن وقضاء
اقتصاد
مباشر
رياضة
عيون الوسط
مفكرة
تحقيق
لاجئين ومخيمات
أسرار الوسط

 

أقسام أخرى

نقل مباشر
نقل مباشر
الوسط اللبناني
الوسط الإقليمي والدولي
وسط الشمال وعكار
وسط بيروت وجبل لبنان
وسط الجنوب والبقاع
اقتصاد وصناعة
أمن
الوسط المغترب
تكنولوجيا علوم ودراسات

الجريدة

PDF
كادر العمل
اتصل بنا

 

إذاعة وتلفزيون

حول
موجات البث
البرامج

 

التواصل الاجتماعي

Facebook
Twitter
Youtube
Linkedin
Mazad Alwassat
whatsapp

 

حول الموقع

من نحن
كادر العمل
اتصل بنا

 

أقضية ومحافظات

قضاء جبيل
قضاء كسروان
قضاء المتن
قضاء بعبدا
قضاء عاليه
قضاء الشوف
قضاء الهرمل
قضاء بعلبك
قضاء زحلة
قضاء البقاع الغربي
قضاء راشيا
قضاء عكار
قضاء طرابلس

 

أرشيف

قضاء زغرتا - الزاوية
قضاء بشري
قضاء البترون
قضاء الكورة
قضاء الضنية
قضاء صيدا
قضاء صور
قضاء جزين
قضاء النبطية
قضاء حاصبيا
قضاء مرجعيون
قضاء بنت جبيل

 
Copyrights © alwassat.com - 2019